الرقص .. يحميكي من “الزهايمر” ويقلل من أعراض الشيخوخة

1697

كشفت دراسة حديثة علم الأعصاب البشري، نقلها موقع “medicalxpress”، أن كبار السن، الذين يشاركون بشكل روتيني، في التمرينات البدنية كالرقص، يمكنهم التغلب على علامات الشيخوخة في الدماغ,

حيث أوضحت الطبيبة بالمركز الألماني للأمراض العصبية والنفسية في “ماجديبورج” بألمانيا، كاثرين رايفيلد، أن ممارسة الرياضة لها تأثير مفيد يتمثل في إبطاء أو حتى مواجهة التدهور المرتبط بالعمر في القدرات العقلية والبدنية.

وكشفت رايفيلد، أن هناك نوعان من التمارين البدنية، وهما “تدريب الرقص”، و”القدرة على التحمل”، المشاركين في الدراسة كان متوسط أعمارهم 68 عاماً، وقد تم تقسيمهم على فرقتين تم تكليفهم بدورة أسبوعية مدتها ثمانية عشر شهرًا لتعلم روتين الرقص، أو تدريب على التحمل والمرونة.

وانتهت الدراسة إلى أن كلا المجموعتين أظهر زيادة في منطقة “الحصين” في الدماغ، التي تقل بمرور العمر، وتتأثر بأمراض مثل الزهايمر، كما تلعب أيضًا دورًا رئيسيًا في الذاكرة والتعلم، بالإضافة إلى الحفاظ على التوازن، لذلك انتهت الدراسة إلى أن التمارين اليومين كـ”الرقص” تساعد في الوقاية من مرض الزهايمر وتقلل من أعراض تقدم العمر.